طنجة تحتضن الدورة الرابعة للملتقى الدولي للافتحاص حول موضوع ” الافتحاص والمراقبة الداخلية وتدبير المخاطر في عصر الرقمنة

img

وفية لالتزامها في خلق التبادل والنقاش حول قضايا تشغل المؤسسات العمومية أو الخاصة ، وفي إطار مشروع البحث ابن خلدون لدعم البحث في ميدان العلوم الإنسانية والاجتماعيةَ، فإن مجموعة البحث في الحكامة الترابية والتنمية المستدامة GT2D بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بطنجة التابعة لجامعة عبد المالك السعدي تنظم يوم السبت 07 مارس 2020 برحاب المجلس الجهوي لطنجة تطوان الحسيمة الدورة الرابعة للملتقى الدولي للافتحاص حول موضوع ” الافتحاص والمراقبة الداخلية وتدبير المخاطر في عصر الرقمنة : أية دروس للجماعات الترابية ؟ ” .
هذه التظاهرة ستمكن من جمع أكثر من عشرين مشاركا وطنيا ودوليا من بينهم باحثون جامعيون ،أكاديميون، مهنيون ، مسؤولون في الإدارات العمومية ،الجماعات الترابية المحلية ، خبراء محنكين في الافتحاص والمراقبة الداخلية ، إدارة المؤسسات وتدبير المخاطر.
إن تنظيم الدورة الرابعة للملتقى الدولي للافتحاص يعتبر فرصة ثمينة تطمح ليس فقط للاستفادة من مدى ملاءمة الافتحاص والمراقبة الداخلية وتدبير المخاطر كآليات للحكامة الجيدة للمؤسسات، ولكن أيضا لمناقشة تأثير التحول الرقمي على تحديث المرفق العمومي المحلي من جهة وعلى الممارسة المستقبلية للافتحاص من جهة أخرى.

نشر الخبر على الواتساب

Author : بلوس24

بلوس24

RELATED POSTS

Leave A Reply