freres de sang

“لا بترول” في شرق المغرب حسب “ساوند إنرجي”

بلوس24
2019-08-16T18:41:22+00:00
2019-08-16T19:45:24+00:00
اقتصادمميز
بلوس2416 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
“لا بترول” في شرق المغرب حسب “ساوند إنرجي”

جملة من التغييرات الإدارية أقدمت عليها “ساوند إنرجي”، شركة الاستكشافات الغازية البريطانية، جراء فشل العملاق البريطاني في تحقيق معدل التدفق التجاري بشرق المملكة، حيث تتوقع الشركة أن تنخفض نفقاتها الإدارية والعامة بأكثر من خمسين في المائة، بعدما تبيّن عدم وجود “الذهب الأسود” في منطقة “تندرارا” الشرقية، وفق ما نقله مجلة “أويل آند غاز الشرق الأوسط”.

وأعلنت الشركة البريطانية، المتخصصة في التنقيب عن الغاز والبترول، في بيان صحافي نشرته على موقعها الرسمي، عن استقالة دافيد كلاركسون، المدير غير التنفيذي للشركة، من مجلس الإدارة، بدءا من الأسبوع الحالي، بعد تعيين سايمون دايفيز، رئيسا غير تنفيذي للشركة في ماي الماضي؛ في حين سيظل جيمس بارسونز مديرا عاما للشركة، إلى حين استكشاف خيارات تسييل الغاز في المنطقة الشرقية.

غياب "الذهب الأسود" شرق المغرب يخفض نفقات "ساوند إنرجي"

غياب “الذهب الأسود” شرق المغرب يخفض نفقات “ساوند إنرجي”

هسبريس من الرباط15-غشت-2019 21:00

جملة من التغييرات الإدارية أقدمت عليها “ساوند إنرجي”، شركة الاستكشافات الغازية البريطانية، جراء فشل العملاق البريطاني في تحقيق معدل التدفق التجاري بشرق المملكة، حيث تتوقع الشركة أن تنخفض نفقاتها الإدارية والعامة بأكثر من خمسين في المائة، بعدما تبيّن عدم وجود “الذهب الأسود” في منطقة “تندرارا” الشرقية، وفق ما نقله مجلة “أويل آند غاز الشرق الأوسط”.

وأعلنت الشركة البريطانية، المتخصصة في التنقيب عن الغاز والبترول، في بيان صحافي نشرته على موقعها الرسمي، عن استقالة دافيد كلاركسون، المدير غير التنفيذي للشركة، من مجلس الإدارة، بدءا من الأسبوع الحالي، بعد تعيين سايمون دايفيز، رئيسا غير تنفيذي للشركة في ماي الماضي؛ في حين سيظل جيمس بارسونز مديرا عاما للشركة، إلى حين استكشاف خيارات تسييل الغاز في المنطقة الشرقية.

ووفقاً لما نقلته وكالة “إيكوفين” السويسرية، فقد قرّرت الشركة البريطانية التخلي نهائياً على بئر TE-10 الموجود في المنطقة الشرقية، بعد أسبوعين على الاختبارات الحفرية التي باشرتها الشركة التي توقعت اكتشافاً مهما يمكن أنْ تعزز به أنشطتها وكذلك أنشطة شريكها “شلمبرجير”.

وعلى الرغم من هذا الفشل، قالت الشركة البريطانية إنها “ستعود إلى التنقيب في الحقل الخامس الذي تبيّن أنّه يزخرُ بمؤهلات الغاز”. كما أعلنت “Sound Energy” عن اكتشاف للغاز الهيدروكربوني على سطح البئر؛ لكن الأخير “لم يصل إلى التدفقات التجارية المتوقعة عقب الاختبارات التي أجريت مع شريكها شلمبرجير”.

وقالت الشّركة: “نشعرُ بخيبة آمل كبيرة بسبب نتائج اختبار البئر TE-10″، في المقابل عبّرت الشركة عن عزمها في مواصلة مغامرة استخراج الغاز من الحقول المغربية “نحن نخطط لمراجعة إستراتيجيتنا المستقبلية قريباً”، يقول جيمس بارسونز، رئيس ساوند إنيرجي.

وتعمل الشركة، من خلال رخصة تندرارا في الجهة الشرقية، على أشغال التنقيب منذ أشهر، وتحليل معطيات الآبار وعينات من الصخور المستخرجة. وقد أظهرت تفاؤلاً كبيراً بإمكانية إيجاد كميات كبيرة من الغاز القابل للاستغلال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.