HTML5 Icon

الداخلية تجري تحقيقا بشأن وثائق وقعها رؤساء جماعات و من بينها جماعة بإنزكان ايت ملول

بلوس24
2020-10-14T13:22:59+00:00
2020-10-14T13:25:13+00:00
سياسة
بلوس2414 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
الداخلية تجري تحقيقا بشأن وثائق وقعها رؤساء جماعات و من بينها جماعة بإنزكان ايت ملول

تجري وزارة الداخلية تحقيقات بشأن وثائق تحمل توقيع رؤساء جماعات بالمغرب تحت بند “إذن إداري” للتهرب من الشروط المفروضة على الشهادات الإدارية، المستعملة في مسطرة التحفيظ العقاري، و التي أصبحت، في إطار التشدد في الحرب على البناء العشوائي، تستلزم توقيع العامل بناء على بحث يجريه القائد.
وتحقق الداخلية  في واقعة إصدار رؤساء جماعات ورجال سلطة شهادات إدارية تحت مسمى “إذن إدراي” لعقارات تتراوح مساحتها بين 60 مترا و100، كما هو الحال في النفوذ الترابي لجماعة القليعة التابعة لعمالة إنزكان آيت ملول.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.